احداث اليوم
الرئيسية » تحقيقات » نحو 290 مليون ليرة قيمة إنتاج الشركة الأهلية للمنتجات المطاطية والبلاستيكية منذ بداية العام

نحو 290 مليون ليرة قيمة إنتاج الشركة الأهلية للمنتجات المطاطية والبلاستيكية منذ بداية العام

تعمل إدارة الشركة الأهلية للمنتجات المطاطية والبلاستيكية بدمشق على حشد طاقات الكوادر البشرية والآلات والتجهيزات والمواد الأولية المتوفرة من خلال العديد من الإجراءات التي اتخذتها بهدف تنفيذ العقود الموقعة وتحقيق أفضل ريعية للشركة.

ويؤكد مدير عام الشركة أنس ياسين أن كوادر الشركة الفنية قامت بعدد من التعديلات على خط إنتاج الجزم وإعادة تشغيله بالاستعانة بخبراء محليين وبكلفة لم تتجاوز 150 ألف ليرة وتصنيع منتج بمواصفات وجودة عالية بعد تجاوز المشكلات الفنية التي كانت تواجه هذا المنتج وبالتالي تلبية الطلب الكبير عليه من قبل الجهات العامة.

ويشير ياسين إلى أن هناك عقودا كبيرة وقعتها الشركة مع عدد من الجهات العامة تصل إلى نحو 60 ألف زوج جزمة منها 50 ألفا لجهة واحدة ما دفع الشركة إلى تشغيل كل عمال الشركة ومن جميع الأقسام على مدار ثلاث ورديات في قسم تصنيع الجزم لتنفيذ هذا العقد خلال المدة المحددة ومنحهم الحوافز والتعويضات والمكافآت المشجعة لتحفيزهم على العمل والإنتاج.

وكشف ياسين عن وجود كميات كبيرة من المواد الأولية في مستودعات الشركة راكدة منذ سنين تم إجراء التجارب عليها وهي صالحة للاستخدام ويمكن إدخالها في الإنتاج بنسب محددة ما يسهم في تحقيق ريعية جيدة وسيولة للشركة يمكنها من إعادة استخدامها في دورات إنتاجية جديدة مبينا أن كوادر الشركة قامت بإصلاح إحدى الآلات المنسقة ووضعها بالتشغيل لإعادة تقطيع العوادم من المواد البلاستيكية وإعادة إدخالها بنسب محددة عند تصنيع البيدونات البلاستيكية بحيث لا تؤثر على جودة المنتج إلا أنها توفر مبالغ كبيرة وخاصة إن هذه العوادم كانت تباع سابقا بسعر مجحف.

وبين مدير عام الشركة إلى أنه تمت الاستعانة بخبراء من شركة بلاستيك حلب لإصلاح آلة إنتاج النايلون بعد التعديل عليها وعلى المواد الداخلة في الإنتاج مع المحافظة على المواصفات والجودة وتدريب العمال على الآلات وهي الآن تنتج بكامل طاقتها وتسهم في تنفيذ العقود التي وقعتها الشركة الأمر الذي أدى إلى تحسن الإنتاج حيث ارتفعت نسبة التنفيذ بأكياس النايلون من 4 بالمئة في الشهر التاسع إلى 95 بالمئة في الشهر العاشر وايضا بالنسبة للبيدونات البلاستيكية ارتفعت النسبة لتصبح 136 بالمئة بدلا من 79 بالمئة.

وأشار إلى أن الشركة تسعى للاستفادة من صالتها في منطقة الحريقة ومن الصالات الأخرى المتاحة التابعة للقطاع العام الصناعي لعرض منتجها وتحقيق منافسة حقيقية بالسوق مبينا أن هذا الأمر بحاجة إلى إعادة دراسة وضع هذه الصالات وآليات عملها وكوادرها وتوفير الحوافز المناسبة.

وأثمرت إجراءات الشركة خلال الشهر الماضي من تحقيق قيمة إنتاج بلغت 289ر38 مليون ليرة سورية لتصل قيمة الإنتاج التراكمي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي إلى 313ر286 مليون ليرة منها إنتاج رقائق زراعية بقيمة 105 ملايين ليرة وأكياس النايلون بقيمة 170 مليونا وباقي المنتجات بأكثر من 11 مليون ليرة.

وتوقع مدير عام الشركة أن تنعكس هذه الإجراءات على عمل ونتائج الشركة خلال ما تبقى من العام الحالي وأن تتبلور هذه النتائج بشكل أفضل خلال العام القادم مع وجود عقود يجري التباحث بشأنها لتنفيذها لصالح العديد من الشركات والجهات العامة.

اترك رد

‪Google+‬‏