الرئيسية » لقاءات » دام برس تواكب التحضيرات النهائية لمعرض دمشق الدولي

دام برس تواكب التحضيرات النهائية لمعرض دمشق الدولي

إعمار برس -خاص:

سنوات من الحرب على سورية كانت تقف وراء غيابه ، ولكن إرادة السوريين أقوى من أن تسمح للأعداء من استمرار كسرهم . إنه معرض دمشق الدولي سيعود بألقه وفعالياته برعاية السيد الرئيس الدكتور بشار الأسد.

فعودة هذا المعرض أهمية بالغة من حيث الرسالة الموجهة لجميع العالم بأن سورية قادرة على العودة إلى عهدها السابق.
فالآن جميع المشاركين يحضّرون أجنحتهم ليكونوا مستعدين تماماً أثناء المعرض الذي سوف يكون في 17/8/2017 ، فكان لدام برس جولةً بين أرجاءه لتنقل إليكم التجهيزات عن كثب فكان في البداية اللقاء مع المدير العام للمؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية السيد فارس أحمد الكرتلي، حيث عبّر عن سعادته البالغة بعودة المعرض إلى الحياة.

وأكد بان المشاركات كبيرة جداً يفوق الأعداد التي شاركت في آخر عامين للمعرض (2010 و 2011) ، بحيث وصلت إلى 1700 مشاركة من الشركات بكافة أصنافها وتنوّعها.
وذكر بأن مساحة المعرض تبلغ حوالي 70000كم2 ما بين داخلي وخارجي، ومشاركات متنوعة ما بين خاصة وعامة.
وعن عدد المشاركات من الدول خارج سورية تصل إلى 42 دولة، 21 مشاركة سياسية و 21 مشاركة تجارية، من أبرز الدول العربية المشاركة هي العراق، مصر ، لبنان وغيرهم…. ، وأما من العالم روسيا، بلا روسيا ، الصين، فنزويلا، شيك وغيرهم…
وفي استفسار لدام برس عن الصعوبات التي يواجهها المعرض أثناء التحضيرات قال بأن المعرض كان مهجور منذ خمس سنوات، وبالتالي كلّف الكثير من الجهد والوقت لإعادة ترميمه فكان هنالك أعمال كثيفة لصيانة وإعادة أقسامه إلى عهدها السابق،و بفضل الأيدي العاملة التي لم تكلّ ليلاً أو نهاراً استطعنا أن نتجاوز شوطاً كبيراً من الصعوبات والآن أغلب الشركات أخذت أجنحتها.
وأشار بأنه سيقام الكثير من الفعاليات، وسيأتي من مصر الفنانة إلهام شاهين والفنان محمد صبحي.
وفي الكرنفالات الغنائية سيشارك كل من فارس كرم، علي الديك، وفيق حبيب ومحمد اسكندر.
وأضاف بأنه للأطفال حصتهم أيضاً فستقام لهم عدد من المسرحيات.
وفي رسالة أخيرة وجهها للشركات المشاركة بأن هذا المعرض هو معرضكم وشكرهم على حرصهم في التواجد والمساهمة في الدعم.
ودعا جميع الناس بأن يأتوا إلى المعرض وخاصةً الأطفال لأنه سيكون هنالك الكثير من الأمور التي سوف تسعدهم.

بدورها السيدة سمر الطويل مديرة الجناح السوري التي كانت عيناها تبرقان بكثير من الحماس والسعادة وابتسامتها الجميلة لم تفارق وجهها قالت بأن الجناح السوري هذا العام أخذ مساحةً واسعة تقدّر ب 70ألف م2.
وذكرت بأنه يحتوي على أقسام متنوعة سواءً من قطاعات خاصة أو عامة، فمن القطاعات العامة مشاركين من وزارة النقل، التربية ووزارة التشغيل والأعمال
ومن القِطاعات الخاصة عدد من الإذاعات أمثال المدينة وفيوز وكذلك قناة سما.
كما أنه يوجد عدد من الشركات السورية المشاركة فيه.
وأشارت بأنهم في الجناح السوري يعملون أقصى ما بجهدهم لكي يكون بأبهى حلّة وطلّة.
أضافت بأنه ستقام الكثير من الاحتفالات والفعاليات داخل الجناح السوري.


أما السيد م.محمود حمود موجه أول في وزارة التربية قسم التعليمية التقنية، ورئيس لجنة الديكور في جناح وزارة التربية المشارك في المعرض جناح وزارة التربية.
ذكر بأن هذه اللجنة متنوعة فيها قسم التعليم النسوي والتعليم المهني والتقني.
ولفت إلى أن أعمال الديكور في الجناح له طابع مميز وخاص في أسلوب العرض بحيث نعمل على أن يكون تناسق وانسجام بين منتجات التعليم النسوي، الصناعي، المهني والتقني، ميكانيك المركبات، المخابر ، بحيث كل ركن من هذه الأركان سيكمّل الآخر بصورة جاذبة للنظر من خلال تصاميم الأزياء والكروشيه ومجسمات المخابر والمصورات الدراسية بالإضافة إلى وجود منتجات من المعاهد التقنية أمثال مصاعد الكهرباء وتبريد وتكييف ستكون مضافة إلى ديكور الجناح.
لفت إلى أن جناح وزارة التربية سيكون مفاجئ للجميع.
وفي الختام وجه تحية إلى الجيش العربي السوري في معركتهم ضد الإرهاب.


وائل كبول مدير جناح مؤسسة الإسكان العسكرية قال لدام برس : اعتادت المؤسسة العسكرية بشكل دوري أن تشارك في جميع مراحل المعرض السابقة وكانت تشترك بجميع المنتجات التي لديها منها( المفروشات الخشبية ومنتجات البناء واللوحات الإلكترونية)
وبعد خمس سنوات من الانقطاع استلمنا الجناح
وقمنا بترتيبه والآن نعمل على تجهيز المفروشات والموبيلا
وهدفنا من المشاركة  نجاح المعرض بعد انقطاعه  الذي يعد فعالية اقتصادية مميزة وفرصة تسويقية جيدة بالنسبة لمؤسسة الإسكان العسكرية ونروج للمنتجات التي يتم صناعتها بالمؤسسة وهي مؤسسة رائدة  ولديها معامل لكافة الصناعات ولدينا اكتفاء ذاتي.


عبد الرحيم شريتح نائب المدير العام للشركات البعلبكية في سورية قال لدام برس : أخذت الشركة مساحة 1400كم وتعد أكبر مساحة مأخوذة بالنسبة للشركات المشاركة وسوف نقوم بعرض بيوت مسبقة الصنع والغرف الصفية وغرف مختلف أنواعها ومواد البناء بالإضافة لمجموعات التكييف والتبريد
والشركة البعلبكية موجودة بمنطقة عالقين ولدينا هناك 10 مصانع ولدينا إدارات مختلفة بدمشق واستثمارات خارج سورية
وهدفنا الأساسي تعريف الناس بالمنتج الوطني ولنوضح للناس من هي الشركة البلعبكية وكل ماتقوم به وتنتجه.


المهندس محمد الكريم الخضر مدير جناح وزارة التربية بدمشق قال : نحنا قمنا بالمشاركة لرفع السوية  الاقتصادية لهذه البلد وشاركنا من خلال  معروضات للطلاب لنثبت للعالم انه سورية بخير من خلال طلابنا ومعاهدنا ومدارسنا وأعمال الطلاب الذين سوف يرونها بالمعرض
وهذا المعرض سيأكد بأن سورية بخير وأنها تعافت من كل أذى
أتمنى أن يكون المعرض ناجحاً بشكل كامل وسوف نرى يوم افتتاح عالمي يرد الروح لكل مواطن سوري .

غسان الكسم رئيس مجلس إدارة شركة الكسم قال : لدينا شركة رامكو للتكييف والتبريد وشركة كيترون وشركة كسم للصناعات الهندسية
نحن من اول المشاركين في معرض دمشق الدولي ولم ننقطع عن الاشتراك به من اول دورة إلى الآن واليوم عندما قاموا بدعوتنا في هذه الظاهرة المهمة لم نتأخر بالمشاركة ونحن نريد تقديم الصناعة السورية بشكل يليق بها .
ونحن مشتركين كشركة رامكو للتكيف والتبريد وشركة كسم  للصناعات الهندسية ، وبالرغم من أن معاملنا جميعها تدمرت لكننا لم نحزن ونقوم الآن  بإعادة إعمارها أدعو جميع زملائنا الصناعين لإعادة تفعيل نشاطاتهم  وسورية ترحب بالجميع.

اترك رد

‪Google+‬‏