احداث اليوم
الرئيسية » التأمين والمصارف » العقاري يبحث عن بدائل لتوفير الخدمة

العقاري يبحث عن بدائل لتوفير الخدمة

إعمار برس – دمشق:

كشف مدير عام المصرف العقاري أحمد العلي أن المصرف يبحث مع المؤسسة العامة للبريد تنفيذ مشروع لإحداث نقاط بيع لدى مراكز البريد تعمل على تقديم الخدمات للموطنين لجهة سحب رواتبهم الموطنة لدى المصرف العقاري، من دون الاضطرار للتوجه إلى مناطق توفر الصرافات التي ربما قد تكون بعيدة عن أماكن إقامة هؤلاء الموطنين في الأرياف، وخاصة أن ظروف الأزمة أدت إلى خروج جزء من الصرافات التي كانت تتوفر في العديد من المناطق والنواحي في المحافظات.

وأوضح العلي أن المصرف يعمل أمام كل هذه المتغيرات بالبحث عن البدائل لتوفير الخدمات، ومنها المشروع الحالي لتوفير نقاط بيع تابعة للمصرف في مراكز البريد، للاستفادة من حجم التوزع والانتشار الواسع لهذه المراكز خاصة في الأرياف والمناطق البعيدة لمحاولة وصول المصرف لأوسع شريحة من المتعاملين والموطنين لديه لتقديم الخدمات الممكنة لهم.
جاء الحديث مع المدير العام للمصرف العقاري لمتابعة «الوطن» لعدة استفسارات وردت إليها عن عدم توفير بطاقات الصراف للعاملين في الدولة ممن تقاعدوا مؤخراً، إذ بين العلي أن عدم توفير كافة الطلبات من بطاقات الصراف للمتقاعدين هو بسبب عدم توفر الإمكانية الفنية الحالية خاصة المنظومة البرامجية لعمل الصرافات، حيث يحتاج البرنامج للتحديث والتطوير، وأنه لا يمكن تحميل هذا البرنامج أكثر من قدرته الاستيعابية خوفاً من حدوث انهيار فيه، مؤكداً أنه يتم العمل على تحديث البرنامج وترقيته ضمن المتاح والعمل على تأمين برنامج أحدث يناسب متطلبات المصرف وحجم العمل والخدمات التي يقدمها.
واعتبر العلي أن ما يجري التحضير له مع مؤسسة البريد لتوفير نقاط للبيع في مراكز البريد يمثل حلاً لعدم قدرة بعض المتقاعدين في الحصول على بطاقات الصراف الآلي.
وعن آلية العمل لهذه النقاط أوضح العلي أن الفكرة سوف تكون من خلال توفير تجهيزات لدى نقاط البيع في مراكز البريد تسمح بقراءة الحسابات للموطنين الراغبين في التعامل مع هذه الخدمة ومعرفة قيم حساباتهم لدى المصرف، وبناء عليه تلبية طلبهم بسحب وبتأمين المبلغ المطلوب من قبلهم مباشرة من الصندوق المالي المتوفر لدى المركز البريدي.
مبيناً أنه لن يكون الموظف الموطّن راتبه لدى المصرف مضطراً للالتزام بقيمة السقف اليومي المحدد من قبل إدارة المصرف بـ50 ألف ليرة يومياً بالنسبة للمتعاملين مع بطاقات الصراف كون الهدف من هذا التحديد لمستخدمي البطاقة هو تأمين رواتب وأجور أكبر عدد ممكن من العاملين الموطنين رواتبهم لدى العقاري، أما في حال اتجه الموطن لاستخدام الخدمة الجديد عبر نقاط البيع في مراكز البريد لن يكون ملزماً بمثل هذا الإجراء وتحديد سقف السحب.

اترك رد

‪Google+‬‏